صفحة طب

صفحة طب هوا موقع طبى عالمى من مصادر موثوقة يعمل على تحسين الوعى الطبى لدى المتابعين ويحرص على افادتهم دائما بكل المعلومات الطبية المؤكدة لحياة صحية أفضل .

12 علامات خفية من القلق

12 علامات خفية من القلق

جدول المحتويات

12 علامات خفية من القلق

 

عندما تفكر في القلق ، ربما تتخيل العلامات الأكثر وضوحًا: التعرق بعصبية ، والشعور بالضيق ، والقلق المستمر. لكن القلق يمكن أن يظهر بطرق لا حصر لها ، وكثير منها لا ندركه. من المحتمل ألا ترتفع علامات القلق الخفية هذه إلى مستوى “الاضطراب” ، لكنها يمكن أن تتدخل في حياتنا بطرق لا ندركها.

لقد كانت لدي تجربتي الخاصة في الاستيقاظ من القلق غير المعترف به. منذ سنوات عندما تحدثت مع زميلة في العمل ، لاحظت أن لدي الكثير من القلق الاجتماعي لدرجة أنني كنت جيدًا في التنكر. شعرت بارتفاع دفاع الركبة ، لكنني عرفت على الفور أنها رأت جزءًا حقيقيًا مني.

يفضل الكثير منا عدم اعتبار أنفسنا قلقين لأننا نعتبره ضعفًا أو فشلًا شخصيًا. ليس الأمر كذلك بالطبع ، ونشعر جميعًا بالقلق في بعض الأحيان. كلما تمكنا من التعرف على القلق في أنفسنا ، كلما استطعنا منعه من التحكم في حياتنا بطرق لا ندركها. فيما يلي علامات خفية للبحث عنها.

1. باستمرار التخطيط للمستقبل

في معظم مواقف حياتك ، تترك أقل قدر ممكن من الصدفة. على سبيل المثال ، إذا كنت تقود سيارتك في مكان ما تفكر فيه مسبقًا في مواجهة أي مشاكل قد تظهر وكيفية تجنبها: التأخيرات المرورية ، والتقاطعات الصعبة ، وصعوبة العثور على موقف للسيارات. أو قبل المحادثات تستثمر الكثير من الطاقة في التفكير فيما تريد قوله وكيف يمكن أن يستجيب الشخص الآخر. قد تخبر نفسك أنك ترغب فقط في التخطيط للمستقبل ، ولكن هذا مدفوع بالخوف الكامن من احتمال حدوث خطأ ما إذا لم تفكر في الأمر كله مسبقًا.

2. تجنب العفوية

بطريقة ذات صلة ، قد تبحث عن إمكانية التنبؤ في كل ما تفعله: جدولك الزمني ، ووجباتك ، وتفاعلاتك مع الأشخاص في حياتك. من الطبيعي أن تبحث عن الراحة في الروتين ، لكن الروتين يمكن أن يتحول بسهولة إلى أخاديد تحبسك في مناطق راحتك. نتيجة لذلك ، تفقد الفرح المفاجئ الذي قد تجده بعيدًا عن طريقك البالي.

3. البحث دائما عن المشتتات

عندما يكون لديك القليل من الوقت الضائع ، فإنك تملأه بالترفيه أو غيره من المشتتات. تصل فورًا إلى هاتفك ، أو تتحقق من بريدك الإلكتروني ، أو تقرأ الأخبار. غالبًا ما تكون هذه السلوكيات جهودًا غير واعية لتهدئة الانفعالات التي تنشأ في عقل غير مشغول.

4. الكمالية

سواء أكانت كتابة ورقة ، أو تنظيف المطبخ ، أو إنشاء منشور على Instagram ، أو كتابة رسالة بريد إلكتروني ، فإن عبارة “جيدة بما فيه الكفاية” لن تقطعها. يجب أن تكون مثالية ، مع كل حرف “t” متقاطع وكل علامة “i” منقطة. في حين أنه قد يكون مجرد الاهتمام بالتفاصيل ، إلا أنه في كثير من الأحيان يتعلق بالخوف من ارتكاب خطأ ما وإحباط الآخرين.

5. تجنب المواقف الاجتماعية

غالبًا ما ترفض أو تتجنب الفرص للالتقاء بأشخاص آخرين. ربما تخبر نفسك أنك “لست في حالة مزاجية” أو أنك انطوائي ، وأن تجنب هذه التجمعات هو مجرد تفضيل (كانت تلك هي القصص التي قلتها لنفسي قبل سنوات). ولكن بمجرد أن تدرك وجود القلق الاجتماعي ، تبدأ في رؤية الطرق العديدة التي يوجه بها اختياراتك. 

6. تحمل التوتر الجسدي

غالبًا ما يظهر القلق جسديًا على أنه توتر عضلي. على الرغم من أنك قد لا تشعر بالقلق ، فإن جسدك يروي قصة مختلفة. فكك دائمًا مشدود ، وأكتافك متوترة ، ومعدتك في عقدة. في بعض الأحيان ، يؤدي حمل القلق في الجسم إلى تقليل احتمالية شعورك به عاطفياً ، وتقليل احتمالية التعرف عليه على أنه قلق.

7. صعوبة التفويض للآخرين

عندما تكون مسؤولاً عن شيء ما ، فأنت بحاجة إلى الإشراف على العملية برمتها – حتى عندما لا يكون لديك الوقت لذلك. من الصعب عليك أن تتخلى عن السيطرة ، وأنت قلق من أن الآخرين سيخذلونك إذا لم يفعلوا ذلك كما تفعلين. عندما تقوم بالتفويض ، فإن قلقك بشأن التخلي عن السيطرة يقودك إلى الإدارة الدقيقة للعملية.

8. تعاطي الكحول للتعامل

هل من الصعب أن تتخيل نفسك في حفلة بدون شراب في يدك؟ هل تتناول مشروبًا في أسرع وقت ممكن لتهدئة أعصابك؟ يعتبر الكحول عنصرًا أساسيًا في التجمعات الاجتماعية بحيث يصعب التعرف على مدى اعتمادنا على آثاره التي تقلل القلق. تجدر الإشارة إلى أنه على الرغم من أن الكحول فعال في تقليل القلق على المدى القصير ، فإنه غالبًا ما يؤدي على المدى الطويل إلى مزيد من القلق.

9. المماطلة

خلافًا للاعتقاد السائد ، فإن التسويف عمومًا ليس علامة على الكسل. بدلاً من ذلك ، يكون مدفوعًا بواحد من اثنين من المخاوف: أنك ستكره القيام بالمهمة ، أو أنك ستفعلها بشكل سيء. تقودك هذه المخاوف إلى تأخير معالجتها ، وبالتالي تجنب الانزعاج الذي تخاف منه.

10. التأجيل المسبق

يمكن أن يكون إنهاء المهام في أسرع وقت ممكن ، حتى قبل استحقاقها – ما أطلق عليه علماء النفس ” التجنيد المسبق ” – علامة على القلق أيضًا. قد تخلق المهام غير المكتملة إحساسًا بالتوتر ، والذي تسرع في حله في أقرب فرصة. إحدى التكاليف المحتملة ، كما أشار عالم النفس آدم جرانت ، هي فقدان المزيد من الحلول الإبداعية.

11. الاعتذار دائما

يمكن أن يقودك القلق من الإساءة للآخرين للقول أنك آسف طوال الوقت ، حيث تحاول تجنب الرفض. قد يكون قول “أنا آسف” طريقة انعكاسية لمحاولة التخفيف من احتمالية حدوث أي توتر في علاقاتك. ربما تكون قد اعتذرت عن اعتذارك كثيرًا إذا أشار لك شخص ما بذلك!

12. اللعب الآمن

أنت تكره المخاطرة بشدة – بالاستثمار في عملك وفي علاقاتك. عادة ما تتجنب احتمال الفشل ، والذي يتضمن عدم متابعة أهدافك وأحلامك ، مثل كتابة ذلك الكتاب الذي طالما فكرت فيه ، أو بدء هذا العمل. أنت أيضًا تلعبها بأمان في علاقاتك ، وتحافظ على مسافة وتوخي الحذر حتى لا تتأذى. وراء كل هذه الترددات الخوف من الضعف – من اغتنام الفرصة لإظهار نفسك عندما تكون سمعتك أو قلبك على المحك. نتيجة لذلك ، فإنك تتراجع عن نفسك بطرق من المحتمل أن تندم عليها وأنت تنظر إلى الحياة التي عشتها.

إذا تعرفت على نفسك في بعض هذه الأوصاف ، فمن المؤكد أنه ليس هناك ما يدعو للسوء. القلق هو السبب الأكثر شيوعًا للضيق النفسي ، وليس ذلك فحسب – بل يمكن أن يكون في كثير من الأحيان حافزًا مفيدًا.

في الوقت نفسه ، فإن الحياة المصممة حول القلق – مهما كانت دقيقة – محدودة. إذا كان هذا هو المكان الذي تجد نفسك فيه ، فابحث عن طرق للبدء في تجاوز الانزعاج والتجنب. ابدأ بأصغر ما تحتاج إليه ، لكن فقط ابدأ. مع الممارسة المتكررة سوف يصبح أسهل. في هذه العملية ، ستبني حياة لا تحددها القلق ، ولكن بما هو أكثر أهمية بالنسبة لك.

ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا
ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا
ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا
ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا
ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا
ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا
ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا
ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا
ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا
ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا
ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا
ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا
ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا
ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا
ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا
ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا
ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا
ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا
ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا
ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا
ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا
محمد هوست , صفحة طب , صفحة طب , صفحة طب & sf7ttb , sf7ttb , طب
صفحة طب , صفحة , طب , صفحة طب sf7ttb , sf7ttb , صحة الحيوانات الأليفة , إدارة الألم , الصحة النفسية , صحة القلب , النظام الغذائي والتغذية , ADHD , ADHD عند الأطفال , التهاب الفقرات التصلبي , أزمة , مرض في الجلد , رجفان أذيني , سرطان الثدي , إدارة الكوليسترول , مرض الانسداد الرئوي المزمن , مرض كرون , تجلط الأوردة العميقة , كآبة , داء السكري , فيروس العوز المناعي البشري , سرطان الرئة , الذئبة , صداع نصفي , ورم نقيي متعدد , تصلب متعدد , سرطان المبيض , سرطان البروستات , صدفية , التهاب المفاصل الصدفية , التهاب المفصل الروماتويدي , فصام , اضطرابات النوم , تعاطي المخدرات , التهاب القولون التقرحي

شارك المعرفة:

Twitter
LinkedIn
VK
Facebook
WhatsApp

مقالات ذات صلة:

مقال متميز

يوم في حياتي مع ADHD

يوم في حياتي مع ADHD

يوم في حياتي مع ADHD   أبتسم في أي وقت يسألني أحدهم عما يعنيه يوم “نموذجي” في حياتي. عادة ما يسألني صحفيون يكتبون عن ريادة الأعمال (أمتلك محل لبيع الكتب). أشعر بالقلق من أن ردي سيخيب ظنهم بطريقة ما لأنني لا أملك روتينًا أو خرافات محددة تشكل جزءًا من قصص الأصل الأسطورية

اقرأ أكثر »

صفحة طب هوا موقع طبى عالمى من مصادر موثوقة يعمل على تحسين الوعى الطبى لدى المتابعين ويحرص على افادتهم دائما بكل المعلومات الطبية المؤكدة لحياة صحية أفضل .

أحدث المقالات
ADHD المأجورون المفضلة لدي
ADHD

ADHD المأجورون المفضلة لدي

ADHD المأجورون المفضلة لدي   على الرغم من مرور أقل من عام منذ أن تلقيت تشخيص اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه في سن 41 ،

يوم في حياتي مع ADHD
ADHD

يوم في حياتي مع ADHD

يوم في حياتي مع ADHD   أبتسم في أي وقت يسألني أحدهم عما يعنيه يوم “نموذجي” في حياتي. عادة ما يسألني صحفيون يكتبون عن ريادة الأعمال